معايير الانتقاء الأولي وكيفية إجراء مباراة ولوج الدورة العادية للمعهد الملكي للإدارة الترابية


مع اقتراب موعد إعلان مباراة ولوج الدورة العادية للمعهد الملكي للإدارة الترابية نقدم لكم هذه الشروحات للإفادة:

من خلال قرار لوزير الداخلية رقم 284.09 صادر في 6 صفر 1430 (2 فبراير 2009) بتحديد نظام مباراة ولوج السلك العادي للمعهد الملكي للإدارة الترابية:
نستخلص ما يلي:

الفرع الأول: معايير الانتقاء الأولي للمترشحين لاجتياز المباراة

المادة الثانية:
تتكون معايير الانتقاء الأولي المطبقة على ملفات الترشيح من ثلاثة عناصر وهي التكوين والتجربة المهنية والسن. ويشكل كل معيار من المعايير على التوالي: 80% و10% و10% من النقطة النهائية للانتقاء الأولي:
يتم تقييم كل معيار من معايير الانتقاء الأولي على الشكل التالي:



الفرع الثاني: مباراة الولوج

المادة الخامسة:
تشتمل المباراة على مرحلتين:
1 مرحلة القبول وتشتمل على:
- تحرير موضوع باللغة العربية حول الثقافة القانونية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية وذلك خلال ثلاث ساعات (المعامل 3)؛
- تحرير موضوع باللغة الفرنسية أو الاسبانية لمدة ثلاث ساعات من خلال دراسة ملف. ويهدف هذا الامتحان إلى معرفة مدى تمكن المترشح من اللغة (المعامل 2).
2- مرحلة القبول النهائي:
تشتمل على العرض والمناقشة واختبار بسيكو- تقني/ تقييمي يشكل على التوالي 40% و60% من النقطة.
يتم العرض والمناقشة في جزء منه باللغة العربية والجزء الآخر باللغة الفرنسية أو الإسبانية أما لجنة.
تتكون معايير تقييم الاختبار الشفوي من:
- الأسباب المحفزة لممارسة مهنة رجل سلطة.....20%؛
- إرادة خدمة الصالح العام...........................20%؛
- مدى الثقة في النفس وضبط الذات.................20%؛
- الاستدلال............................................20%؛
- الاهتمام بالمظهر والسلو............................20%.

يجرى الاختبار البسيكو - تقني/ التقييمي من طرف متخصصين في المجال وفق معايير التقييم التالية:
- ممارسة السلطة والزعامة.....................................30%؛
- إمكانية تحقيق الهدف...........................................25%؛
- ردود الفعل ونسبة التكيف.....................................15%؛
- حب المعرفة والانفتاح على الآخر...........................15%؛
- مدى القدرة على العمل الجماعي والمهارات التواصلية....15%.


وبالتوفيق للجميع إن شاء الله
  • أنت الزائر رقم :